صرح رئيس قسم الفلك السابق بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية الدكتور أشرف تادرس، عن تفاصيل 15 ظاهرة فلكية سوف يشهدها العالم خلال شهر أكتوبر الجاري 2020.

15 ظاهرة فلكية يشهدها العالم خلال أكتوبر 2020

  • مع بداية شهر أكتوبر، سوف يتكمل بدر القمر حيث سيكون وجهه القمر مضاء بشكل كامل، علمًا بأن القمر يبدو كبدر للرائي وللعين المجردة خلال الفترة اعتبارًا من 30 سبتمبر حتى 3 أكتوبر 2020، حيث لا يستطيع الشخص بالعين المجردة تمييز استدارة القمر كالبدر الكامل بدون أجهزة، أما بالنسبة للبدر التام فسوف يكون واضحًا بالعين المجردة يوم 1 من شهر أكتوبر.
  • خلال يوم 1 أكتوبر سوف يكون عطارد في أعظم استطالة له، حيث يصل الكوكب لأقصى استطالة له من الناحية الشرقية للشمس بحوالي 25,8 درجة، وهو أفضل وقت لمشاهد عطارد وتصويره.
  • يوم 3 أكتوبر، أقتران الزهرة ونجم “رجل الأسد” خلال ساعات الفجر عند شروق الشمس، واقتران القمر والمريخ في نفس اليوم عند الشروق في تمام الساعة الـ6:30 تقريبًا حتى ساعات فجر اليوم التالي.
  • خلال يوم الـ7 من شهر أكتوبر، زخة شهب التنين، بحوالي 10 شهب/ الساعة، وتلك الزخة بسبب حبيبات الغبار التي يخفلها مذنب “جياكوميني”، الذي تم اكتشافه  خلال عام 1900.
  • يوم 12 أكتوبر، ظاهرة اقتران القمر والحشد النجمي “خلية النحل Beehive” في برج السرطان. أكتوبر
  • يوم 13 أكتوبر، اقتران القمر والزهرة حيث يشرقان معًا في تمام الساعة الثالثة والثلث فجرًا ويترافقان حتى شروق الشمس.
  • يوم 16 أكتوبر، القمر الجديد أو المحاق في هذا اليوم لن يكون مرئيًا في السماء طوال فترة الليل، وهو أفضل وقت في الشهر لمراقبة الأجسام الخافتة مثل مشاهدة الحشود والمجرات النجمية والكويكبات والنجوم الخافتة.
  • يومي 21 و22 أكتوبر، زخة شهب الجباريات وهي من الزخات المتوسطة يصل عدد الشهب فيها لما يقرب من 20 شهابًا/ الساعة، وتنتج هذه الشهب عن طريق حبيبات الغبار التي يخلفها المذنب هالي الشهير، تستمر تلك الزخة من 2 أكتوبر إلى  يوم 7 من شهر نوفمبر القادم 2020، وتبلغ ذروتها هذا العام خلال ليلة 21، وصباح يوم الـ22 من شهر أكتوبر، وأفضل مشاهدة لها ستكون من مكان مظلم بعيد عن أضواء المدينة بعد منتصف الليل، تظهر الشهب كما لو كانت آتية من كوكبة الجبار، ولكن يمكن أن تظهر في أي مكان في السماء.
  • يوم 22 أكتوبر، اقتران القمر مع كوكب المشترى.
  • يوم 23 أكتوبر، اقتران القمر وزحل.
  • يوم 29 أكتوبر، اقتران القمر والمريخ، والاقتران هو الاقتراب الزاوي بين جرم سماوي وجرم سماوي آخر ظاهريًا عندما تتم مشاهدتهما من الأرض، لهذا تكون المسافة الزاوية بين القمر وهذه الكواكب صغيرة لحد ما وهو ما يطلق عليه الاقتران.
  • يوم 31 أكتوبر، اكتمال بدر القمر للمرة الثانية خلال هذا الشهر ولذلك يعرف باسم القمر الأزرق أو بلو مون، وهذا المصطلح ليس له علاقة بلون القمر ، ولكن لكون القمر قد أصبح بدرًا مرتين خلال شهر ميلادي واحد، ويحدث هذا الحدث التقويمي النادر كل بضعة أشهر، وخلال نفس اليوم يكون أورانوس في المقابلة الشمس، حيث سيكون الكوكب الأزرق في أقرب وضع له بالنسبة الأرض ويضيء وجهه بالكامل بواسطة الشمس.

إقرأ ظاهرة فلكية ترى بالعين المجردة.. القمر قرب كوكب المريخ فجر غدٍ