صرحت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد أهم الاستعدادات من أجل مواجهة الموجة الثانية المتوقعة لفيروس كورونا المستجد، حيث أعلنت الوزيرة عن 15 إجراء جديد بشأن مواجهة الموجة الثانية من الفيروس في مصر.

15 إجراء لمواجهة الموجه الثانية المتوقعة لفيروس كورونا بمصر

  1. تشغيل 27 غرفة عمليات فرعية مرتبطة بغرفة العمليات المركزية من أجل متابعة وسرعة الاستجابة للحالات.
  2. تحديث وإصدار النسخة الـ 4 من بروتوكول علاج فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.
  3. متابعة الالتزام ببروتوكولات علاج فيروس كورونا من قبل اللجنة العلمية.
  4. زيادة المخزون الاستراتيجي من الأدوية الخاصة ببروتوكول علاج فيروس كورونا المستجد.
  5. زيادة المخزون والمستلزمات الوقائية.
  6. تدريب القوى البشرية على إصدار البروتوكولات العلمية للتعامل مع الحالات ومكافحة العدوى.
  7. مضاعفة عمل منظومة المعامل على مستوى الجمهوري، وزيادة القدرة التشغيلية بإجمالي 61 معملًا.
  8. رفع كفاءة مستشفيات الفزر، ومستشفيات الحميات والصدر والعزل، بالإضافة لتطوير شبكة الغازات وزيادة إمداد المستشفيات بأجهزة الأشعة المقطعة.
  9. التعاون مع منظمة الصحة العالمية وشركة سينوفارم لبدء تجهز خط إنتاج شركة فاكسيرا لنقل تكنولوجيا التصنيع للقاحات فيروس كورونا المستجد.
  10. الانتهاء من المرحلة الأولى الخاصة بالتجارب السريرية لقاحين، لقاح شركة سينوفارم على 300 ألف مشارك.
  11. زيادة قدرة الخط الساخن 105.
  12. استمرار العمل بكافة مبادرات الصحة العامة.
  13. استمرار القوافل الطبية العلاجية.
  14. توزيع حقائب بروتوكولات علاج فيروس كورونا.
  15. صرف الألبان الصناعية المدعمة لمدة 3 اشهر وتطعيمات روتينية، بالإضافة لاستمرار العمل بمنظومة إنهاء قوائم الانتهاء للعمليات الجراحية، وإصدار قرارات التأمين الصحي والعلاج على نفقة الدولة لمدة 3 أشهر لأصحاب الأمراض المزمنة.

إقرأ قرارات منتظرة من الحكومة لمواجهة الموجة الثانية من كورونا