التخطي إلى المحتوى

تم نشر خبر مفبرك خلال الفترة السابقة منسوب إلى مؤسسة اليوم السابع الإخبارية، يحمل مستند غير صحيح منسوب إلى رئاسة مجلس الوزراء المصري ويحمل لوجو مؤسسة اليوم السابق بشأن تعليق الدراسة وتعليق كافة الفعاليات الرسمية في الدولة في إطار الإجراءات الوقائية الاحترازية بشأن فيروس كورونا المستجد، وقد أكدت مؤسسة اليوم السابع أن هذا الخبر غير صحيح ولم تقوم بنشر أي من تلك الأخبار الغير صحيحة.

قرار تعليق الدراسة والفعاليات الرسمية بالبلاد
قرار تعليق الدراسة والفعاليات الرسمية بالبلاد

تحذيرات من أخبار مفبركة عن تعليق الفعاليات الرسمية والدراسة في البلاد

وأكدت مؤسسة اليوم السابع أن المفارقة التي تؤكد عدم صدق هذا الخبر أن القرار المنشور المفبرك المنسوب لمجلس الوزراء المصري يحمل تاريخ الـ 28 من شهر نوفمبر 2020، وهو ما يؤكد أن تلك الورقة مصطنعة وغير صحيحة بالنظر إلى أن تاريخها القرار في يوم بالأسبوع القادم.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن العديد من الصفحات المجهولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي “السوشيال ميديا” قد اعتادت على انتحال اسم مؤسسة اليوم السابع لنشر العديد من الشائعات والأخبار الغير صحيحة بهدف استهداف مصداقية المؤسسة.

كما نفت الجهات الرسمية خلال وقت سابق ما تردد من أنباء عن فرض حظر شامل يوم مباراة نادي الأهلي ونادي الزمالك في إطار بطولة دوري أبطال إفريقيا المقرر إقامتها يوم الجمعة القادمة، وأكدت الجهات الرسمية أن تلك الأنباء عارية تمامًا من الصحة.

إقرأ في ظل ارتفاع الإصابات بـ كورونا .. أماكن تجنب التواجد بها

التعليقات

اترك تعليقاً