التخطي إلى المحتوى

أعلن صندوق النقد الدولي عن تأكيده أن الاقتصاد المصري قد حقق معدلات نمو تعد مرتفعة للغاية، وأشار الصندوق إلى أن تخفيف الحكومة لكافة تدابير العزل وإجراءات الغلق التدريجي، واستئناف حركة الطيران التي ساهمت في عودة الاستثمارات السياحية للاقتصاد المصري، كما أشاد بحرص الحكومة المصرية على تطبيق تدابير التباعد الاجتماعي، والإجراءات الاحترازية.

النقد الدولي يشيد بأداء الاقتصاد المصري بفضل توجيهات الحكومة

كما أشار التقرير الصادر عن صندوق النقد الدولي الذي صدر مساء يوم الخميس إلى أن التحسن الملحوظ بسبب تدفقات المحافظ الاستثمارية بزيادة تقدر بما يزيد عن تسعة مليار دولارات خلال الفترة من شهر يونيو لشهر أكتوبر السابق 2020، بما يعكس حفاظ السندات المصرية على جاذبيتها للاستثمارات الأجنبية للباحثين عن العوائد المرتفعة.

كما أضاف صندوق النقد الدولي إلى أن مؤشرات تعافي الاقتصاد المصري ارتفع بفضل زيادة احتياطات النقد المصري من النقد الأجنبي ليصل إلى 38.3 مليار دولار أمريكي خلال شهر أكتوبر السابق 2020، بالإضافة لتراجع معدلات التضخم المصري إلى 4.5% على أساس سنوي خلال شهر أكتوبر السابق 2020 مقارنة بشهر يونيو السابق 2020 بدعم تراجع أسعار الغذاء بما يعكس جهود الحكومة المصرية المتواصل لإجراء التحديثات على آليات الزراعة المحلية بالإضافة للعمل على تحسين اللوجستيات المتعلقة بعمليات التوريد.

كما أوضح صندوق النقد الدولي عن أشادته بالخطوات الإيجابية التي تتخذها الحكومة المصرية من أجل تجنب مصر التعرض لمخاطر التغيير المناخي بسبب ارتفاع منسوب البحر بالإضافة إلى التحولات الجذرية في الظروف المناخية، كما لفت صندوق النقد الدولي لحرص البلاد لضخ الاستثمارات في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح بالإضافة لمشاريع تحويل البنزين وتدعيم المركبات التي تعمل بالغاز الطبيعي.

كما أشاد الصندوق بتدعيم المركبات التي تعمل بالغاز الطبيعي، بالإضافة لتحويل النقل العام للكهرباء فكافة تلك المعطيات تساهم في العمل على إعلاء التعافي الأخضر، بالإضافة لخلق فرص عمل جديدة للشباب على المدى القريب.

إقرأ الفنادق تعلن عن أسعار الغرف بمبادرة “شتي في مصر”

التعليقات

اترك تعليقاً