التخطي إلى المحتوى

صرح وزير النقل أن تحقيقات حادث قطار بنها مستمرة إلى الوقت الراهن، وتوعد بمحاسبة المقصرين حسابًا عسيرًا، بسبب تقصيرهم في أداء مهام وظيفتهم مما تسبب في حادث قطار بنها الذي وقع أمس، وأوضح الوزير أن قرر وقف تشغيل القطارات لحين الانتهاء من تطوير القطارات يعد أمرًا مستحيلًا، حيث أن تلك القطارات تنقل ما يقرب من مليون راكب يوميًا.

كما أكد وزير النقل أن حادث قطار بنها يعد حادثًا مؤلمًا، وأن الوزارة لم تقصر في تنفيذ كافة مشروعات تحديث وتطوير منظومة السكك الحديد بعد أن كانت مهملة ما يقرب من 40 عامًا.

أسباب حادث قطار بنها

أوضح الوزير أن حادث قطار بنها وقت أثناء مرور القطار الذي يحمل رقم 949/3209 سياحي، المتجه من محافظة القاهرة للمنصورة، في تمام الساعة الـ 2 إلا خمس دقائق مساء أمس، وأكد أن اللجنة الفنية تواصل عملها خلال الوقت الراهن وسوف يتم الإعلان عن كافة الأسباب الحقيقة التي أدت لوقوع حادث قطار بنها.

كما أكد وزير النقل أن هيئة السكك الحديد التي تمثل الوزارة تسير بخطوات ثابتة في عمليات تطوير وتحديث منظومة جر القطارات لتقليل وقوع الحوادث، بالإضافة لتطوير المزلقانات لجعلها تعمل بطريقة إلكترونية.

ونوه وزير النقل كافة العاملين في الهيئة بضرورة إعادة الانضباط وتقديم الخدمات المتميزة للمسافرين في كافة خطوط السكك الحديدية في الوجهين البحري والقبلي، ولفت إلى أن المواطن سوف يشعر بتحسن الخدمة خلال الفترة القليلة القادمة.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن حادث قطار بنها وقع أمس بعد خروج 4 عربات عن القبضان مما أسفر عن وفاة 11 راكب، وإصابة 97 شخصًا أخرين، كما وجهت وزيرة الصحة والسكان بوضع كافة الحالات المصابة بإصابات بسيطة تحت الملاحظة الطبية لمدة 24 ساعة، لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

وأكد البيان الصادر عن وزارة الصحة والسكان أمس أن كافة الفحوصات من تحاليل وأشعة تم إجرائها للمصابين أكدت أن معظم الإصابات الناجمة عن حادث قطار بنها متوسطة وبسيطة بين كسور وسحجات وجروح.

إقرأ تعرف على خدمات منصة شركة الكهرباء الإلكترونية

التعليقات

اترك تعليقاً