التخطي إلى المحتوى

أعلن نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفني لشؤون المعلمين الدكتور رضا حجازي عن بدء الإدارات التعليمية في إجراءات التعاقد بالحصة من أجل سد عجز المعلمين في إطار استعدادات الوزارة لبدء العام الدراسي الجديد 2021/ 2022.

بدء إجراءات التعاقد بالحصة مع المعلمين استعدادًا للعام الدراسي الجديد 2022

أكد نائب وزير التربية والتعليم أن إجراءات التعاقد مع المعلمين بالحصة بدأت خلال الوقت الراهن من خلال إجراء المقابلة من موجة أول المادة في الإدارة التعليمية على مستوى المديرية التعليمية، وأكد أن العمل بنظام الحصة يتم تبعًا للتخصصات المطلوبة في كل مادة وعلى حسب العدد الذي تحتاج إليه المدارس من المعلمين في كل إدارة تعليمية.

أكد مصدر مسؤول في الوزارة أن الأولوية لاختيار المعلمين بالحصة بالخبرة، وأوضح المصدر أن إجراءات التقدم تكون من خلال تقديم الأوراق لموجهي المادة المعلن عنها من قبل الإدارة التعليمية أو تقديم الأوراق للإدارة التعليمية مباشرة على أن يقدم كل من يرغب في العمل بنظام الحصة ضمن الـ 36 ألف معلم، مع تقديم الأوراق التي تثبت أن المعلم قد سبق له العمل كمعلم.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن وزير التربية والتعليم أصدر كتابًا دوريًا لسد عجز المعلمين استعدادًا للعام الدراسي الجديد 2021/ 2022، تبعًا للخريطة الزمنية المعتمدة للعام الدراسي، والتي أوضحت جداول المواد الدراسية الأساسية لكافة المراحل التعليمية من بداية المرحلة الابتدائية مرورًا بالمرحلة الإعدادية، وصولًا إلى المرحلة الثانوية.

نص الكتاب الدوري الصادر عن وزير التعليم عن فتح باب التطول للعمل في المدارس، وذلك للأشخاص من حملة المؤهلات العليا التربوية، وينحصر عمل المعلمين المتطوعين كمساعدين للمعلمين في تنفيذ المهام المكلفين بها من خلال مشرف المادة، ويكون التطور في المدارس التي لا يوجد بها طلاب مقيدين لهم صلة قرابة بالأشخاص المتطوعين حتى الدرجة الثانية، وفي الحالات القصوى يتم سد العجز من خلال الموجهين.

وأوضح الكتاب الدوري الصادر عن وزارة التربية والتعليم عن تفعيل موافقة المالية للاستعانة بالأشخاص الغير عاملين بوزارة التربية والتعليم من حملة الشهادات العليا التربوية للقيام بالعمل بنظام الحصة لسد عجز المعلمين استعدادًا للعام الدراسي الجديد، ولفت الكتاب أنه لا يجوز أن تزيد فترة الاستعانة بهؤلاء الأشخاص عن 11 شهرًا خلال العام المالي الواحد، مع مراعاة عدم تحمل الموازنة العامة للدولة أي أعباء مالية بسبب الاستعانة بهم، مع توافر مؤهلات علمية تتناسب مع طبيعة الوظيفة المستعان بها تبعًا للمواد الدراسية والتوزيع الجغرافي، مع ضرورة التأكيد على عدم المطالبة بالتعيين على الموازنة العامة للبلاد مستقبلًا.

إقرأ خلال أيام.. نتيجة تنسيق رياض الأطفال بالقاهرة

التعليقات

اترك تعليقاً