التخطي إلى المحتوى

تمر الفنانة شيرين عبدالوهاب بفترة عصيبة بعد انفصالها عن زوجها حسام حبيب، وأثارت المطربة حالة من الجدل والقلق بشأن حالتها النفسية بعد أن ظهرت في أخر حفل لها بالإمارات وهي حليقة الشعر، وهذا يدل على الحالة النفسية السيئة التي تمر بها خلال الوقت الراهن.

مازالت حالة الجدل بسبب المظهر الجديد “اللوك الجديد” الذي ظهرت به شيرين عبدالوهاب قائمًا، حيث فاجئت الجماهير بإطلاق أحدث أغانيها بعنوان “خاصمت النوم”، فهي أول أغنية لها بعد انفصالها من المطرب حسام حبيب منذ أيام قليلة، الأغنية من توزيع عمرو الخضري، وألحان عمرو الشاذلي وكلمات عمرو المصري.

شيرين تطلق أحدث أغنياتها “خاصمت النوم”

ما هي إلا ساعات قليلة من إطلاق أغنية شيرين عبدالوهاب “خاصمت النوم” إلا ولقت أعجاب الجماهير المتابعين لها عبر منصات التواصل الاجتماعي “السوشيال ميديا”، لتعود شيرين من جديد للعمل ومواصلة حياتها الفنية بطرح تلك الأغنية.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن المطربة شيرين عبدالوهاب صرحت أن اللوك الجديد الذي ظهرت فيه وهي حليقة الشعر بعد طلاقها من حسام حبيب، بسبب حالتها النفسية وشعورها بعدم الاتزان النفسي فهي تعاني من مرض نفسي بسبب حساسيتها الشديدة، وأضافت شيرين “شعرت بأني أذبح بعد التحامل عليا خلال الفترة  السابقة بعد طلاقي من حسام حبيب”.

وأشار شيرين أنها قرر أن تعاقب نفسها بحلق شعرها والظهور بهذا المظهر أمام الجماهير والعودة مرة ثانية للعمل، ولتظهر بصورة غير جميلة أمام طليقها حسام حبيب ليوافق على طلاقها.

وأكدت أن صورتها الجديدة وهي حليقة الشعر وراثة عن والدها الذي كان يقوم بحلق شعره عند شعوره بالاكتئاب أو مروره بأي موقف صعب في حياته، وأضافت أن تلك الفترة في حياتها صعبة جدًّا وعلى قدر صعوبة هذه الفترة قررت تحلق شعرها وترتاح منه.

إقرأ مصطفى فهمي يعلن أسباب طلاقه لـ فاتن موسى

التعليقات

اترك تعليقاً